التخطي إلى المحتوى

لعبة «أساسنز كريد ميراج» 50 دولارا عند انطلاقها

هيمنت فكرة الثقوب السوداء على مخيلة البشر لسنوات، إذ يراها البعض مكنسة كهربائية عملاقة تنجرف بشكل مرعب في الفضاء، جاهزة لابتلاع الأرض في جرعة واحدة.

اكتشاف كوكبين يدوران حول نجم على بعد 100 سنة ضوئية

ولكن اليوم، على الرغم من ماضي الثقوب السوداء الغامض، فإننا نفهم المزيد عنها وكيفية عملها أكثر من أي وقت مضى.

طريقة تحميل لعبة gta 5 نسخة الموبايل 2022

أخبار متعلقة

الرئيس العراقي يدعو لانتخابات مبكرة جديدة
تحذيرات من ظهور أوبئة جديدة أخطر من كورونا.. ماذا سيحدث؟

ما هي الثقوب السوداء؟

الثقوب السوداء هي أجسام ضخمة للغاية، تمتلك جاذبية قوية للغاية لدرجة أنه لا يمكن حتى للضوء الهروب منها، ويُعتقد أنها منتشرة بشكل لا يصدق، حول المجرة، وربما أقرب مما نعتقد.

قالت عالمة الفيزياء الفلكية ومراسل العلوم الدكتورة بيكي سميثورست، لمجلة نيوزويك: “إنها مجرد سجون يمكنها احتجاز كل شيئ ببساطة”.

يُعتقد أن بعض الثقوب السوداء كانت موجودة منذ ولادة الكون نفسه، ويشار إليها بالثقوب السوداء البدائية، في حين أن البعض الآخر هو في الأساس جثث النجوم القديمة، وقد انهارت على نفسها بعد موتها في انفجار هائل يُعرف باسم “المستعر الأعظم”.

وقالت سميثورست: “بالطريقة نفسها التي يوجد بها الكثير من النجوم معلقة حول المجرة، هناك الكثير من الثقوب السوداء المعلقة أيضا”.

«إبرة في كومة قش».. اكتشاف ثقب أسود يبعد 160 سنة https://lym.news/a/6409566 #صحيفة_اليوم #مستقبل_الإعلام_يبدأ_من_اليوم Posted by اليوم on Tuesday, July 19, 2022

الثقوب السوداء أقرب مما نتخيل

وتتصرف الثقوب السوداء بنفس الطريقة التي يتصرف بها أي جسم ضخم آخر، إذ قات سميثورست: “إذا استبدل ثقب أسود بنفس كتلة الشمس تلقائيًا، فلن يتغير مدار الأرض على الإطلاق”.

ووفقًا لسميثورست، قد يكون هناك ثقوب سوداء تتجول حول الكون، ومع وجود ثقوب سوداء كامنة حتى في ضواحي نظامنا الشمسي، وقالت: “الكثير من النجوم تكونت في مجموعات”.

وقال سميثورست: “قد يكون هناك أيضًا ثقب أسود على حافة النظام الشمسي، مثل هذه الفكرة القائلة بأن هناك كوكبًا آخر لم نكتشفه بعد، يمكن أن يرعى بعض الأشياء هناك في هذه المدارات الغريبة التي رأيناها، ولم نعثر عليها”.

هذه هي الطريقة التي تم بها اكتشاف كوكب “نبتون”، الذي كان مدار أورانوس بشكل غير منتظم، ما دفع العلماء إلى التحقق، ما إذا كانت هناك كتلة أخرى في نفس المنطقة من النظام الشمسي، ووجدوا في النهاية نبتون.

Happy #BlackHoleFriday! Astronomers had hoped to find a “medium” black hole in this star cluster, but instead found evidence of a concentration of small black holes, as depicted in this artist’s impression. This is a globular cluster, which is a dense, tightly packed group of stars. For years, scientists have debated whether mid-sized black holes might exist in these clusters. Intermediate-mass black holes are the long-sought missing link between supermassive black holes and stellar-mass black holes, which form after the collapse of stars. But after studying this cluster with Hubble, astronomers realized that the stars aren’t orbiting one black hole. Instead, there’s a tight concentration of stellar-mass black holes lurking in the cluster. Learn more about this discovery: https://go.nasa.gov/3HYlAyW #NASA #ESA #hubble #BlackHole #BlackFriday #astronomy #stars #space #universe Posted by NASA’s Hubble Space Telescope on Friday, November 26, 2021

ثقب أسود يحجب الكوكب المزعوم

بعض الناس يطرحون فرضية قائلة بأن سبب عدم العثور على الكوكب، قد يكون لأنه ثقب أسود، فكتلته 10 أضعاف كتلة الأرض أو شيء من هذا القبيل، يمكن تصنيفه على أنه أحد هذه الثقوب السوداء البدائية، ويمكن أن يكون مجرد جُرم عالق على حافة النظام الشمسي يسبب القليل من الفوضى”.

رغم اسمها، لكن يمكن اكتشاف الثقوب السوداء إذا كنت تعرف أين تبحث، وتوضح سميثورست: “ربما تكون هناك هالة كبيرة من المادة المنجذبة حول الثقب”.

وتضيف: “إذا حدث هذا الأمر، فإنه سيصنع انفجارًا كبيرًا من الطاقة مع الفناء، وهذا يمكنا من رؤية بعض ومضات أشعة جاما من هذا الاتجاه، “لذلك من الممتع التفكير في أن النظام الشمسي يمكن أن يكون له ثقوب سوداء صغيرة خاصة به”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *